هجين الحسون أو البندوق مميزاته وأشكاله




قبل أن نجيب على هذه الاسئلة يستحسن أن نقدم إلمامة حول ماهي عملية التهجين هذه؟ التهجين كما ذكرت في موضوع  سابق عن أنواع هجين الحسون هو التزاوج الذي يثم بين جنسين ليسى من نفس النوع.

وفي ما يخصنا هنا  سنركز على التهجين بين الحسون و الكناري فكل طائر منهما ينتمي الى نوع مختلف عن الأخر ولأن عملية التهجين بين هذين النوعين ميسرة وسهلة مقارنة مع تهجين الحسون بأنواع أخرى من الطيور المغردة لأن هذه الأنواع من الطيور نادرا ما نجدها بالأسواق بحيث تكون منتجة بالقفص فعلا وهذا شرط ضروري لتسهيل عملية التهجين بين الحسون وأي نوع أخر من الطيور لهذا يلجأ أغلب المربين الى التهجين بين الحسون و الكناري وهذا النوع من التهجين يكون في الغالب بين ذكر من طائرالحسون و أنثى من طائر الكناري ولم يسبق لي علمت بتهجين معاكس كأن يكون الذكر كناري و الأنثى حسون كما يجدر أن ننبه الى إختلاف إسم الطائر الذي نحصل عليه من هذا التزاوج بين الحسون و الكناري بين بلد وأخرومن أشهر أسمائه نجد البندوق و النغل و المايسترو أو المسيتو.


طائر الحسون, هجين الحسون ,البندوق ,النغل ,المايسترو , تهجين الحسون

فمن هو هذا الطائر الهجين وماهي أشكاله ومميزاته؟


كما ذكر فطائرالبندوق أوهجين الحسون هو حاصل التزاوج بين ذكر الحسون و أنثى الكناري وهذا الطائر  مثل باقي الانواع المهجنة من الحيوانات يعد عاقرا وغير قادر على الانجاب مع أنه لا يختلف عن جميع الكائنات الحية من حيث الغريزة الجنسية وهو في هذا يشبه باقي الطيور المغردة بحيث نجده في موسم التزاوج في حالة من الهيجان و التغريد المتواصل وفرد الاجناحة عند التغريد وعنده إستعداد  للتزاوج مع أنثى كناري لكن العملية لا تؤثي اي ثمار كما ذكرت ومن مميزات طائر الهجين أو البندوق هو جمعه الطبيعي بين مميزات طائرالحسون من جهة  والمتمثلة في عذوبة الصوت وتنوع التغاريد التي يؤديها كما نجد بعض من ألوان الحسون تنعكس على البندوق في شكله الخارجي.

ومن جهة أخرى نجدعند البندوق قوة الصوت الصادح الذي يتميز به طائر الكناري وطول نفسه  في تأديت التغاريد وهذا ما لا يمتكله طائر الحسون كما نجد أن البندوق يأخد من الكناري قوته البدنية فحجمه يعادل حجم الكناري وأكبر قليلا من حجم الحسون ويبدو أن هجين الحسون هذا يأخد  لنفسه من كلا النوعين أي الحسون و الكناري أفضل ما لديهما لكن تبقى هذه المميزات حكرا على ذكر البندوق من حيث   القدرة على التغريد وتنوعه بعكس الأنثى التي ليت لها قدرات الذكر فهي مثل باقي إنات الحسون و الكناري تغرد بشكل متقطع وغير متكامل وباصوات منخفضة وهذا ما يجعل أنثى البندوق الطرف الخاسر في عملية التهجين ولا يلتفت إاليها الا نادرا حينما يرغب مربي ما في إستعمالها لحضن بيض لطيور أخرى فهي تقوم بهذه العملية بشكل ممتازوهذه بعض المقاطع من الفيديو لطائر البندوق وهو يغرد بشكل جميل حتى تتعرفو على قدرات هذا الطائر الرائعة.










وهذا شريط خاص بتغريد البندوق مدته 10 دقائق لسنة 2014

صور لبعض أشكال هجين الحسون:                                      

شكل هجين الحسون كما سبق ذكره يجمع بين هيئة الكناري الكبيرة  وشكل منقاره المدور وألوان ريشه يمتزج فيها ألوان ريش ذكر الحسون و لون الأنثى التي تزاوجت وانتجت معه.


طائر الحسون, هجين الحسون ,البندوق ,النغل ,المايسترو , تهجين الحسون


طائر الحسون, هجين الحسون ,البندوق ,النغل ,المايسترو , تهجين الحسون


طائر الحسون, هجين الحسون ,البندوق ,النغل ,المايسترو , تهجين الحسون


طائر الحسون, هجين الحسون ,البندوق ,النغل ,المايسترو , تهجين الحسون


طائر الحسون, هجين الحسون ,البندوق ,النغل ,المايسترو , تهجين الحسون


وفي النهاية هذه كانت مجرد مقدمة حول الموضوع القادم وهو طريقة إنتاج هجين الحسون وسنقسم هذا الموضوع الى جزئين بحيث نخصص القسم الاول  بالحديث حول أنثى الكناري كيف نختارأنثى كناري جيدة وكيف  نجهزها لموسم التزاوج  ؟ و الجزء الثاني سيكون حول الخطوات العملية  اللازمة التي ينبغي أن نتبعها  لنجاح هذا التهجين أو التزاوج بين ذكر الحسون و أنثى الكناري.


اذا أعجبك الموضوع شاركه مع أصدقائك ومتتبعيك

تعليقات :

  1. لكم مني كل الشكر و التقدير على معلوماتكم القيمة ✌️

    ردحذف

إرسال تعليق